• [sg_popup id=1]
  • لمحة عامة

    تأسست “الشركة العربية للاستثمار” (AIC) في أواخر العام 2006 برأس مال يفوق الخمسين مليون دولار تحت الإشراف المباشر لبنك الكويت المركزي، كشركة تمويل واستثمار مستقلة قائمة على المعرفة وموجهة نحو النتائج، وتعمل كمستثمر منفرد، وشريك استثماري، ومدير ثروات، ومزوّد خدمات استشارية مالية للشركات، مع امتلاكها قدرات تنفيذ كاملة. اتّبعت الشركة منذ تأسيسها منهجًا متكاملًا يجمع بين حقائق السوق واستراتيجيات مدروسة وحديثة، محققة بذلك الأداء الأمثل.

     

    أنهت “الشركة العربية للاستثمار”، في العام 2016، ملف التسجيل الخاص بها لدى هيئة السوق المالية التي منحتها ترخيصاً في الرابع من كانون الثاني/يناير 2016 تحت الرقم AP/2016/0001، ورقم التسجيل AP/2016/0041، لمزاولة الأنشطة التالية:
    1. وسيط أوراق مالية غير مسجل في سوق بورصة الأوراق المالية
    2. مستشار الاستثمار
    3. مدير محافظ إستثمار
    4. مدير أنظمة استثمار اجماعي
    5. أمين حفظ
    6. مراقب استثمار
    7. وكيل اكتتاب

     

    حازت الشركة كذلك الأمر، منذ تأسيسها، على رخصة من بنك الكويت المركزي لتقديم الائتمان للعملاء من الأفراد والشركات.
    وقد اشتملت إنجازاتها، حتى اليوم، على إجراء خدمات التوظيف الخاص للأموال، بما في ذلك إعداد مذكرات التوظيف الخاص، وخدمات الهندسة المالية، وخدمات إعادة هيكلة الشركات، وإنشاء صناديق ائتمان للعملاء البارزين، وإدارة التجمّعات للجهات الاستشارية. واليوم، تعتبر “الشركة العربية للاستثمار” من الشركات الرائدة في إدارة الأصول، والتي تقدّم خدمات استشارية في الشؤون المالية للشركات مع تجاوز إجمالي أصولها قيد الإدارة حاجز الـ500 مليون دولار. نتطلّع إلى توليد أثر اقتصادي إيجابي وقيمة طويلة الأمد لأصحاب المصالح لدينا، والشركات التي نستثمر فيها، والشركات التي نقدم لها الخدمات الاستشارية، ولإقتصاد العالمي الموسّع، ونقوم بذلك من خلال المعرفة التي يتمتّع بها فريقنا من المهنيين، والتزامه، وتفانيه.
    هذا وتسعى “الشركة العربية للاستثمار” جاهدة للحفاظ على مكانتها كمساهم في بث المعرفة في بيئة الخدمات المالية المحلية والإقليمية. ولهذه الغاية، تمتلك الشركة مؤشرَّين آنيين ؛ أحدهما خاص بالمصارف الإسلامية المدرجة في دول مجلس التعاون الخليجي، والآخر للشركات الكويتيّة المطابقة للشريعة الإسلامية، وكلاهما مسجّلان على خدمة طومسون رويترز.

    error: Content is protected !!